كأس أسيا

النشامى خارج البطولة

عبر المنتخب الفييتنامي من بوابة النشامى لدور الربع لنهائيات كأس أسيا لكرة القدم بركلات الترجيح بعدما إنتهت المباراة في وقتها الأصلي و الإضافي بالتعادل اللإيجابي 1-1.



مع بداية المباراة شهدت ضغط كبير من الأردن كما تعودنا في دور المجموعات في الدقائق الأولى و لكن المفاجأة كانت أن فييتنام دخل هذه المباراة للإعتماد على الأسلوب الدفاعي و حتى المرتدات لم يبرع فيهم كثيرا أدى ضغط النشامى لهدف من ضربة حرة غير مباشرة عبر بهاء عبد الرحمان في الدقيقة 39 ليستمر بعدها الضغط الأردني بدون نتيجة الى نهاية الشوط الأول.

مع إطلاق صافرة بداية الشوط الثاني إنتشر المنتخب الفييتنامي كالجراد في نصف ملعب الأردن بحثا عن تعديل الكفة و لم يتأخر هدفهم كثيرا حيث أنه في الدقيقة 50 و من عرضية متقنة وجدت اللاعب كونغ نغوين الذي سددها في شباك الحارس عامر شفيع ليعلن عن عودة النتيجة إلى نقطة البداية.


في الشوطين الإضافيين سادت حالة من الحذر الجانبين فكل فريق كان يحاول تفادي أن يدخل مرماه هدف و إستمرت حالة الحذر طيلة الشوطين الإضافيين ما أدى لإنعدام المحاولات على المرمى بإستثناء إنفراد البخيت الذي سددها فوق المرمى في لقطة تظهر مدى التسرع و الإرتباك في صفوف المنتخب الأردني ليستمر التعادل حتى صافرة النهاية.



التسرع و الإرتباك الذي ظهر على لاعبي المنتخب الأردني إستمر لضربات الجزاء فوحدهم بهاء عبد الرحمان و أحمد العرسان من سجلوا ركلاتهم أما البقية أحمد سمير و بهاء فيصل فقد ضيعوا ركلات الجزاء، أما في الجهة الأخرى فكأن منتخب فييتنام تدرب على ضربات الجزاء فقد سجل أربعة من خمس ركلات جزاء ليعبر لدور الربع في أول مفاجآت دور الثمن.
السابق
أبرز مشاركات المحترفين المغاربة في الدوريات الأوروبية
التالي
روجر فيدرر يفقد لقبه ويخرج من بطولة أستراليا المفتوحة للتنس

اترك تعليقاً