صحيفة الماركا : فالفيردي يضع رجل و نصف خارج الكامب نو

28 مايو 2019 - 5:03 م

بعد خسارة النهائي أصبح فالفيردي أكثر من أي وقت مضى خارج أسوار النادي الكتلوني، على الرغم من دعم ميسي و بارتوميو قبل النهائي ضد فالنسيا لكن لا أحد يستطيع ضمان بقاءه بنسبة مئة بالمئة، صحيح أن المدرب توج بالدوري موسمين متتاليين في أول موسمين له مع الفريق ناهيك عن معرفته كيفية إدارة الفريق بعد خروج نيمار و علاقته الجيدة مع جميع اللاعبين و حل المشاكل بسرعة داخل غرفة الملابس إلا أن ثلاث هزائم في موسمين إستطاعت أن تنسف كل شيء قام به و هي الهزائم التي أتت ضد فالنسيا في نهائي الكأس و ليفربول و روما في دوري أبطال أوروبا و تعد هذه الهزائم مؤثرة جدا و هي من ستجعل الإدارة تتخلى عن المدرب و تلبي رغبة الجماهير في هذا الأمر.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً